الإتحاد يدعو لإنهاء عسكرة الجامعة وتحسين ظروف الطلبة

دعا قادة الإتحاد الوطنى لطلبة موريتانيا إلى تحسين ظروف طلاب الجامعة ، وإعادة الطلبة المفصولين دون وجه قانونى ، وإبعاد شبح التسييس عن الحركات الاحتجاجية التى يقوم بها الطلاب.

وقال قادة الإتحاد فى مهرجان طلابى بكلية العلوم القانونية والاقتصادية إن الايام القادمة ستكون حافلة بالعمل النضالى اذا اصرت الجامعة ووزارة الدولة للتهذيب على مواقفهما بشأن الطلاب المفصولين والتعامل اللامسؤول مع المطالب الطلابية العادلة.

 

وقال نائب الأمين العام للإتحاد البو ولد حم فى خطاب وجهه للطلاب المشاركين فى المهرجان قبل المسيرة إن ساعة التغيير داخل الجامعة قد أزفت ، وإن المطالب التى رفعها الإتحاد مطالب مشروعة وعادية ويجب أن يتم تنفيذها بأسرع وقت ممكن.

أحد قادة الإتحاد وقد اصيب فى البطن (الأخبار)

وحذر الب ولد حم ادارة الجامعة الجديدة من مغبة تكرار أخطاء السابقين . وقال إن الوقت قد حان للتعامل مع الطلاب ومطالبهم وابعاد شبح التسييس الذى يراد منه التنصل من المسؤوليات والتهرب من استحقاقات الوقت الراهن، والاحتماء ورائه لتبرير الفشل الذى يضرب قطاع التعليم العالى بموريتانيا.

وقد طالب الطلاب الإدارة بفتح الأبواب بين الكليات والسماح للطلبة بتنظيم المسيرة الداخلية التى اعلنوا عنها، وسحب الشرطة من بوابات الجامعة ، وإنهاء عسكرة التعليم.

الطلاب رفعوا شعارات تطالب بتعميم المنحة وإعادة المفصولين (الأخبار)

وقد رفض الأمين العام لكلية العلوم القانونية التعامل مع المطلب ، ونقل أحد الطلاب عنه قوله إن رئيس الجامعة الجديد كان ينتظر من الطلاب مواقف داعمة بدل الدخول فى التصعيد ، وإعادة التوتر للساحة الطلابية.

 

center

center

جميع الحقوق محفوظة - 2017  الحدث الإخباري